غسان ديبة - الأخبار«التاريخ يعيد نفسه في المرة الأولى كمأساة وفي الثانية كمهزلة» كارل ماركس خلال الأسبوع الماضي، في خضم معركة سلسلة الرتب والرواتب، لم يكتف اليمين الاقتصادي المتمثل بالهيئات الاقتصادية، وممثليهم في السلطة السياسية بنسف السلسلة، بل ذهبت الموازنة والضرائب الموجودة فيها كلّها كأضرار جانبية لهذه المعركة. وهكذا حافظ الرأسمال على مواقعه الاقتصادية وسلطته السياسية مرة أخرى. فعند انقشاع الغيوم تبين للبنانيين أن النظام الرأسمالي-الطائفي قد أنقذ نفسه مرة أخرى، في معركة أديرت بشكل ذكي جداً، بحيث خلقت "شعبوية" يمينية ويسارية في آن ضد "الضرائب"، مترافقة بالإشاعات والأكاذيب والتهديدات بانهيار الاقتصاد في حال وضع ضرائب على الأرباح والريوع والمصارف والتجارة،
فيفيان عقيقي - الأخبار كما في صيف عام 2015، فشلت الأحزاب والمجموعات المشاركة في التحركات ضد «الضرائب التي تصيب الطبقات الفقيرة والمتوسطة» في بناء «توافق» الحد الأدنى؛ فلا إطار تنسيقياً موحداً، ولا مطالب مشتركة، ولا مفاوضات مع السلطة، ولا مواعيد لاستكمال التحركات المقبلة... هذه هي حصيلة الاجتماعات الماراتونية التي انتهت أول من أمس.  عقدت الأحزاب والمجموعات التي شاركت في تظاهرة الأحد "ضد الضرائب على الطبقات الفقيرة والمتوسطة" سلسلة اجتماعات، انتهت أول من أمس. تمحورت المداولات حول: 1- تقييم المظاهرة.  2- المطالب.  3- التفاوض مع الحكومة والردّ على دعوة تلفزيون الجديد لإجراء مناظرة علنيّة مع رئيس الحكومة سعد الحريري. 4- التحركات المقبلة.
محمد زبيب - الأخبار أرباح المصارف كالمنشار ورياض سلامة يحمّل الخزينة العامة الكلفة الوقاحة لا حدود لها، ففي الوقت الذي نجحت فيه المصارف بشيطنة الضرائب لمنع إلغاء الإعفاءات الممنوحة لها، تكشّفت فصول جديدة من "الهندسة المالية" التي منح حاكم مصرف لبنان المصارف عبرها أكثر من 5.5 مليارات دولار كأرباح استثنائية فوق أرباحها السنوية المتكررة، المقدرة بنحو 2.1 مليار دولار. فقد أعلنت وزارة المال أمس أنها تلقت طلبات بقيمة 17.8 مليار دولار للاكتتاب في سندات «اليوروبوندز» بعائد 7%، وأنها قبلت 3 مليارات دولار منها، 600 مليون دولار مصدرها خارجي، فيما 2.4 مليار دولار مصدرها المصارف المحلية، حصلت عليها من مصرف لبنان! بعيداً
" لقاء حواري تحت عنوان  " الحراك الشعبي بين الأمس واليوم، إستخلاص العبر والدروس، وتخطي العقبات لتوحيد صفوفه
Published in دعوات
بين الضرائب والسلسلة كيف نصيغ خطابًا منحازًا للفئات المسحوقة من دون السقوط في الشعبوية ؟   كيف يواجه الشباب اللبناني السياسات الإقتصادية التجويعية التي تنتهجها سلطة المحاصصة ؟  يدعوكم فرع بيروت في إتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني للمشاركة في لقاء حواري تحت عنوان  " الحراك الشعبي بين الأمس واليوم، إستخلاص العبر والدروس، وتخطي العقبات لتوحيد صفوفه", مع الخبير الإقتصادي الرفيق ساشا عمار.  وذلك نهار الجمعة ٢٤ آذار ٢٠١٧ الساعة السادسة مساءً في مركز الإتحاد الرئيسي في بيروت،  شارع مار الياس، بناية صفير ط٢.