28 حزيران/يونيو 2015

لجورج الف تحية

    دعماً لنضال المعتقل في السجون الفرنسية جورج ابراهيم عبدالله نظم اتحادُ الشباب الديمقراطي اللبناني مهرجانا سياسياً فنيا في المركز الثقافي الروسي شارك فيه الامين العام للحزب الشيوعي اللبناني د.خالد حداده ووفدٌ من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومنظماتٌ شبابية ونقابية وشبيبة النيروز الكردية وحشودٌ شعبية وبمشاركة عائلة الأسير عبدالله.    بعد النشيد الوطني القى ممثل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عضو اللجنة المركزية العامة هيثم عبدو كلمة اكد فيها ان قضية عبدالله اكبرُ من ان تكونَ قضية شخصٍ بل هي قضيةُ تحريرٍ شرعية ونضال تقدمي ضد مشروعٍ استعماري امبريالي يستهدف امتنا منذ مطلع القرن الماضي مشددا على ان عبدالله هو
وصف الرئيس السابق للاستخبارات الفرنسية ايف بونيه السلوك الفرنسي في قضية المناضل اللبناني جورج عبدالله بـ»سلوك الرعاع»، مبدياً استعداده للإدلاء بشهادته أمام كل المحاكم لإطلاق عبدالله بعدما كان شريكاً في اعتقاله   بسام القنطار - الاخبار   جنيف | «عندما أغمض عينيّ إلى الأبد لن يكون هناك أحد ليحدثكم عن جورج عبدالله». دعوة صريحة من الرئيس السابق للاستخبارات الفرنسية ايف بونيه للتحرك من أجل تحرير الأسير اللبناني القابع في سجون فرنسا منذ ما يزيد على ثلاثين عاماً، مؤكّداً استعداده للإدلاء بشهادته أمام محكمة العدل الاوروبية، وواصفاً سلوك الدولة الفرنسية في هذه القضية بأنه «سلوك رعاع». الرجل الذي لعب أدواراً أمنية وسياسية
تحية إلی جورج عبدالله
Published in دعوات
25 حزيران/يونيو 2015

تحية إلی جورج عبدالله

تحية إلی جورج عبدالله يدعوكم اتحاد الشباب الديمقراطي اللبنانيللمشاركة في مهرجان سياسي فني يتضمن: عرض فيلم وثائقي قصيركلمة الأسری المحررينكلمة الحملة الدولية وعائلة جورج عبداللهكلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطينكلمة اتحاد الشباب الديمقراطي اللبنانيقصائد شعريةحفل موسيقي غنائي الأحد 28 حزيران الساعة 12 ظهراًالمركز الثقافي الروسي - فردان
السفير مئات الشيوعيين وضعوا خلافاتهم جانبا واجتمعوا ساعة واحدة في وطى المصيطبة في بيروت، قبل أن يتفرقوا في انتظار مناسبة جديدة تجمعهم، على ندرة المناسبات الجامعة. الذكرى العاشرة لاستشهاد جورج حاوي هي العنوان، أما المبادرة، فقد أتت هذه السنة على يد ابنته نارا حاوي، وهي كبيرة البنات، ولعلها كانت الأقرب إلى قلب الأمين العام السابق للحزب الشيوعي اللبناني منذ صغرها حتى لحظة استشهاده. تلقف الحزب الشيوعي المبادرة وأرادها أن تكون جامعة. أطلقت نارا حاوي لجنة لإحياء الذكرى تضم مؤسسة جورج حاوي وشبيبة جورج حاوي والحزب الشيوعي وعشرات الشخصيات اللبنانية والفلسطينية. معظم هؤلاء لبوا الدعوة، باستثناء قلة قليلة قررت الانسحاب في آخر لحظة